نظمت كلية العلوم الإنسانية في جامعة النجاح الوطنية وبالتعاون مع دائرة العلاقات العامة وعمادة شؤون الطلبة يوماً إرشادياً للطلبة الجدد، وذلك بهدف تعريف الطلبة بالكلية وأقسامها والبرامج المتنوعة التي تطرحها، بحضور د. عكرمة شهاب، عميد الكلية، ورؤساء الأقسام.


رحب الأستاذ محمد دقة، عميد شؤون الطلبة بالطلبة الجدد مشيراً للخدمات الطلابية التي تقدمها العمادة إضافةً إلى الأنشطة اللامنهجية التي تمكن الطلبة من صقل وتطوير شخصياتهم وفكرهم.

 بدوره أكد الأستاذ خالد الحسيني، مدير دائرة العلاقات العامة في الجامعة على الجوانب المختلفة للحياة الأكاديمية والاجتماعية التي توفرها الجامعة للطلبة أثناء دراستهم، مشيراً للوضع الاستثنائي الذي تعيشه كافة الجامعات الفلسطينية في ظل انتشار وباء كوفيد 19، والعقبات والتحديات التي تواجه الجامعة في سبيل تسهيل عملية التعلم عن بعد، واستعداد طواقم الجامعة المختلفة لتقديم العون والمساندة للطلبة في هذه المرحلة الاستثنائية.

 

ورحب د. شهاب بالطلبة متمنياً لهم التوفيق في تجربتهم الأكاديمية الجديدة، وقدم موجزاً للبرامج الأكاديمية المطروحة من قبل أقسام الكلية المختلفة وهي قسم اللغة العربية، وقسم اللغة الإنجليزية، وقسم اللغة الفرنسية، وقسم التاريخ، وقسم السياحة والآثار. كما أشار إلى تاريخ الكلية العريق والذي ترافق مع تأسيس الجامعة عام 1977 وتطور أقسامها وبرامجها المختلفة لتتواكب وحاجات السوق؛ بهدف إعداد طلاب يتمتعون بقدرات تحليلية ونقدية قادرين على الانخراط في عالم العولمة مسلحين بالتكنولوجيا والعقل المتفتح.

 

 

 

وفي كلمتها أوضحت د. سائدة عفونة، مديرة مركز التعلم الإلكتروني في الجامعة عن كيفية استخدام التطبيقات الخاصة بالتعلم الإلكتروني وكيفية الولوج إليها من قبل الطلبة، بالإضافة لتوضيح آليات التواصل مع المركز مشيرةً إلى أن طواقم مركز التعلم الإلكتروني في الجامعة على أتم الاستعداد لتقديم الدعم والمساندة الفورية للطلبة أثناء دراستهم على مدار الأسبوع.

 

وقام رؤساء الأقسام بتقديم أنفسهم والتعريف بأقسامهم وطرق التواصل معهم في ظل النظام التعليمي الحالي السائد وهو التعلم عن بعد، وتم فتح باب الاسئلة أمام الطلبة الجدد والإجابة على استفساراتهم المختلفة فيما يتعلق بالعملية التعليمية والدراسة والتواصل مع طواقم الكلية، إضافة إلى استفساراتهم المتعلقة بالبرامج الأكاديمية المطروحة من حيث الساعات المعتمدة والمساقات المطروحة ومجالات العمل بعد التخرج.

 

 

 

وفي نهاية اللقاء قامت كوادر عمادة شؤون الطلبة والعلاقات العامة بجولة تعريفية للطلبة في أرجاء الجامعة لتعريفهم بها وبكلية العلوم الإنسانية وأقسامها ومرافقها المختلفة، حيث تمكن الطلبة من دخول أقسامهم للمرة الأولى والتعرف عليها عن قرب وتقديم النصح والإرشاد فيما يتعلق بتخصصاتهم.


عدد القراءات: 198